PFLICHTVERTEIDIGUNG – WER BEKOMMT EINEN VERTEIDIGER BEIGEORDNET?\r\nالحالات التي تأمر به المحاكم الألمانية بوجوب توفير محامي قانوني مجاني ليدفع عن متهم أو متهمة قد ارتكب مخالفة قانونية بحسب القانون الجنائي الحاضر .؟؟\r\naus dem Rechtsgebiet Strafrecht\r\nGrundsätzlich sieht das deutsche Strafrecht vor, dass einer Straftat beschuldigte Personen nicht zwingend einen Verteidiger benötigen. Die Beiordnung eines Pflichtverteidigers ist daher die Ausnahme zur Regel. Nur in ganz bestimmten Fällen ist es zwingend notwendig, dass auf der Seite des Beschuldigten ein Pflichtverteidiger an dem Strafverfahren mitwirkt.\r\nDie entscheidende Norm ist § 140 StPO. Dieser benennt in seinem Absatz 1 insgesamt 8 Fälle, die eine Mitwirkung eines Verteidigers für zwingend notwendig erklären. Der Absatz 2 enthält eine Generalklausel, nach der in geeigneten Fällen die Beiordnung eines Verteidigers ausgesprochen werden kann.\r\n1. § 140 Abs. 1 Nr. 1 StPO: Verhandlung vor höherem Gericht in I. Instanz\r\nFindet die Verhandlung in der ersten Instanz vor dem Landgericht oder dem Oberlandesgericht statt, so ist dem Angeklagten zwingend ein Pflichtverteidiger beizuordnen. Es handelt sich hier um Fälle, in denen dem Beschuldigten im Falle der Verurteilung eine höhere Strafe als 4 Jahre Freiheitsstrafe droht oder um Delikte, die den Staatsschutz betreffen.\r\n2. § 140 Abs. 1 Nr. 2 StPO: Verbrechen\r\nWird dem Beschuldigten ein Verbrechen zur Last gelegt, sieht das Gesetz zwingend vor, dass ein Verteidiger beigeordnet werden muss. Verbrechen im Sinne des Strafrechts sind alle Straftaten, bei denen das Gesetz eine Mindestfreiheitsstrafe von einem Jahr vorsieht.\r\n3. § 140 Abs. 1 Nr. 3 StPO: Drohendes Berufsverbot\r\nBei der Verwirklichung einiger Straftatbestände sieht das Gesetz vor, dass das Gericht ein Berufsverbot anordnen kann. In diesen Fällen ist die Mitwirkung eines Verteidigers notwendig.\r\n4. § 140 Abs. 1 Nr. 4 StPO: Untersuchungshaft\r\nDieser Tatbestand ist relativ neu. Befindet sich der Beschuldigte in Untersuchungshaft, so ist ihm nunmehr zwingend ein Pflichtverteidiger beizuordnen.\r\n5. § 140 Abs. 1 Nr. 5 StPO: Anstaltsunterbringung\r\nWenn der Beschuldigte sich aufgrund richterlicher Anordnung mindestens drei Monate vor der Hauptverhandlung ununterbrochen in einer Anstalt befunden hat, so ist ein Verteidiger notwendigerweise zu bestellen, wenn der Beschuldigte nicht spätestens zwei Wochen vor der Hauptverhandlung entlassen wird.\r\n6. § 140 Abs. 1 Nr. 6 StPO: Unterbringung nach § 81 StPO\r\nWenn zur Vorbereitung eines Gutachtens über den psychischen Zustand des Beschuldigten seine Unterbringung in Frage kommt, ist ein Verteidiger zu bestellen.\r\n7. § 140 Abs. 1 Nr. 7 StPO: Durchführung des Sicherungsverfahrens\r\nEin Verteidiger ist auch dann notwendig beizuordnen, wenn ein Sicherungsverfahren durchgeführt wird.\r\n8. §140 Abs. 1 Nr. 8 StPO: Ausschließung des Wahlverteidigers\r\nEin Pflichtverteidiger ist auch dann zu bestellen, wenn der bisherige (Wahl-)Verteidiger von der Mitwirkung ausgeschlossen worden ist.\r\nDie Generalklausel des § 140 Abs. 2 StPO lässt dem Gericht in anderen Fällen einen gewissen Beurteilungsspielraum und bestimmt, dass das Gericht aufgrund der Schwere der Tat oder der Schwierigkeit der Sach- oder Rechtslage einen Verteidiger bestellt. Dabei beurteilt sich die Schwere der Tat vor allem nach der zu erwartenden

تنص التغيرات الجديد وفق قانون الاندماج الجديد سيء الصيت والظالم بتحديد سكن اللاجئيين الجدد لمدة 3 سنوات في أماكنهم نفسها التي تم توزيعهم عليها بحسب الولايات والبلديات والمدن والقرى الالمانية عموما بأنه سيكون التطبيق بأثر رجعي من تاريخ بداية العام الحالي 2016 وذلك باثر رجعي 2016/1/1. حتى سيشمل الاجئيين الذين انتقلوا إلى بيوت وشقق جديدة في مدن ومقاطعات جمهويه المانيا الاتحادية المختلفة حيث سيتظرر الاخوة والاخوات السوريين والعراقيين وباقي الجنسيات الاريترية والصومالية والايرانية واليمنين والافغان بشكل كببر..وهؤلاء كلهم قد تم أنهاء محاكماتهم وجلسات الاستماع التي حددت بعدها باعطائهم حق الحماية واللجؤ والاعتراف بهم وفق قانون الاقامة لعام 2005 والذي دخل عليه أخر تعديل بتاريخ 01/08/2016 وهذا القرار يسمل كل لاجيء قد أنتقل منذو بداية العام الحالي اي 01/ 01/ 2016 فمنذ بداية. العام وبالفعل وفي. أغلب المقاطعات فقد تتأثر أعداد كبيرة عدرهم يتجاوز 147 الف لاجيء ولاجئة وهنا المشكلة الكبرى ومع ذلك فقد أشارت وزارة الداخلية إلى أن سلطات الاجانب أدارة او شرطة الاجانب الاوسليندير بيهورده في جميع المدن التي يزيد سكانها على 50 الف ساكن في الوقت الحاضر عليهم أن ينتظروا المزيد من الايضاحات والمشاورات التي تجري بين الحكومة الاتحادية والولايات ال 16 وان لا يقوموا بأي أجراءات لتطبيق قرارات قانون الاندماج الجديد الذي صادق عليه البرلمان الاتحادي في برلين بالاغلبية… بتاريخ 18/06/2016\r\n والذي اصبح حيز التطبيق

بصفتي من اللذين كتب عليهم اللجؤ وخلال بحثي عن اي معلومه تساعدني انا واسرتي لتنير لنا الطريق هنا في المغرب وعلى امتداد الاف المواقع المنتشره بهذا الفضاء لم اجد سوى مناره واحده ترشدني واستطيع ان اعتمد عليهاالا وهو موقع مختص بشؤون اللاجئين ولا اقول سوى جزاكم الله الف خير لما تقدموه لخدمه اللاجئين والاخذ بيدهم لبر الامان وكل ذلك من موقع غني بالمعلومات القانونية والردود عليها أسئلة المحتاجين والمحتارين من المهاجرين والاخوان اللاجئين السوريين الدراويش وخاصة وان الألماني لا يوفر المعلومات ولا يحب عن اسئلتنا وتخنوا في حيرة والجيش وتوهانين بين القوانين والأوراق الكثيرة فشكرا وهو القليل بحقكم ايها العراقيين الاصلاء .ربي يجازيكم كل خير على الموقع asylinfo.de وذلك الانسان الذي كرس كثير من وقته ليرد على استفساراتي بصدر رحب الاوهو الاستاذ حيدر الخفاجي له مني كل احترام و تقدير

Mohamad \r\nاخدت اقامة وفصلت حالي من السوسيال بمدينة لايبزيغ. واجيت لمدينة فريدبيرغ مقاطعة هيسن وسجلت بالجوب السنتر و الرات هاوس ….وصرلي شهرين. ….البارحة رحت عالاوسلندر مشان شوف شو صار بجوازي ….قالولي ما بيحقلك تكون هون…شو اعمل؟….كيف فيني ضل هون …؟ مشان الله جاوبوني\r\n\r\n

تحتل مسألة اللاجئين وموجات النزوح الكبيرة نحو أوربا والمانيا بالخصوص مكان الصدارة في نشرات الاخبار في وقتنا الحالي. فلم يحدث قط في تاريخ البشرية أن أُجبر هذا العدد الهائل على ترك ديارهم الا بعد الحرب العالمية الثانية . ويركز خبراء الهجرة وللاجئين والنازحين في ألمانيا وأوروبا كثيرا على التحديات والعواقب الاقتصادية المستقبليه على تلك البلدان بسبب موجات النزوح هذه \r\n. كما أن البلدان النامية تتأثر كثيراً بأزمة اللاجئين في العالم في الاوساط الاجتماعية الالمانية حول مسألة الهجرة و اللاجئين. وكمثال حي نسرد قصة لاجئ شاب من افغانستان ساقه القدر إلى جزيرة زولت الألمانية الواقعة في بحر الشمال للاستفادة من فرصة تأهيلية حصل عليها تحديداً على أرض هذه الجزيرة الجميلة الشهيرة بسحرها وعراقتها. الشاب الذي قصد ألمانيا هارباً من بطش الحكومة الافغانية الفاسدة وطالبان قادته رحلته إلى شقة جماعية للاجئين على أرض الجزيرة الجميلة . مدفوعاً بالرغبة في أن يكون فرداً فاعلأ في محيطه وهذا المجتمع الجديد فتوجه الشاب إلى أحد فنادق الجزيرة سائلاً بادب وبالانكليزيه عن فرصة عمل له كمنضف أو لغسل الصحون . لم يتردد السيد مالك الفندق السيد إيريك يوهانسن، في منحه الفرصة، وبادر بشكل سريع إلى تعيينه كمساعد مزارع ليهتم بتنظيف حديقة الفندق – وقد أعجب السيد يوهانسن كثيراً بما لمسه من لدى الشاب من حماسة ونشاط، ما دفعه إلى أن يعرض عليه في أواخر الصيف عقداً للتأهيل المهني يتيح له أن يشغل بعدها في موقع فعال في مجال المطاعم والطبخ . وقد أثبتت الأيام أن هذا القرار كان قراراً صائباً ومجدياً لجميع الأطراف. السيد يوهانسن الذي كان بحاجة ماسة إلى عناصر إضافية من العاملين والمتدربين، وجد في هذا الشاب دماً جديداً يفيض حماسة واندفاعاً. كذلك فقد حظي الفندق على هامش هذه القصة بدرجة لافتة من الاهتمام على امتداد ألمانيا. صفحة الفندق على الفيسبوك زخرت بطيف عريض من التعليقات الإيجابية بدءاً من “ليت الجميع يفكرون ويتصرفون على هذا النحو” وصولاً إلى “لهذا السبب نشعر، نحن اللاجئين، بالارتياح بين ظهرانيكم”.\r\n اقرا المزيدRead the rest of this entry »

من وزارة الداخلية في برلين لجميع وزارات الداخلية ال 16 في كل المقاطعات الاتحادية في جمهورية المانيا الاتحادية بشأن التريث وعدم اتخاذ أي أجراءت قانونية لتنفيذ التغيرات التي تم المصادقة عليها في قانون الاندماج الجديد ِِ أنتيكيراتسيون كيزيتس Das neue Integrationsgesetzt von. 2016.\r\n\r\nفي رسالة داخلية وتعميم الزامي وصل بالبريد والفاكس يوم الجمعة الموافق بتاريخ 2016/8/12 -فأن تنغيذ الفقرة والمادة القانونية الجديدة من قانون الاقامة المعدل § 12A في حالة اللاجئيين الجدد الواصلين منذو العام الماضي والذين حصلوا على حق الاعتراف. والحماية كلاجئيين معترف بهم سياسيإ وانسانيا وفق قانون الاقامة الالماني AufenthG .\r\n\r\nان هذا التنظيم القانوني المعقد أنتهاك. واضح وصارخ لقواعد الحريات الاساسية ويخالف نصوص دستورية لانه لا يسمح للاجئيين المقيمين من البشر المعترف بهم بشكل قانوني على التمتع من حرية السكن والعيش. في المكان والمدينة التي يرغبون بها ويضع عراقيل وصعوبات أمام البشر والذي هو من الحقوق الاساسية مثل حرية التعليم وحرية الدين وحرية التعبير عن أرائهم وحقوقهم في الإقامة والعيش وفق القانون والدستور الاساسي لجمهورية المانيا منذو عام 1949..\r\n\r\nتنص القواعد الاتحادية الجديد بتحديد سكن اللاجئيين لمدة 3 سنوات في أماكنهم نفسها التي تم توزيعهم عليها في المدن والقرى في البلديات الالمانية عموما بأنه سيكون التطبيق بأثر رجعي من تاريخ بداية العام الحالي 2016 وذلك باثر رجعي 2016/1/1. حتى سيشمل الاجئيين الذين انتقلوا إلى بيوت وشقق جديدة في مدن ومقاطعات جمهويه المانيا الاتحادية المختلفة حيث سيتظرر الاخوة والاخوات السوريين والعراقيين وباقي الجنسيات الاريترية والصومالية والايرانية واليمنين والافغان بشكل كببر..وهؤلاء كلهم قد تم أنهاء محاكماتهم وجلسات الاستماع التي حددت بعدها باعطائهم حق الحماية واللجؤ والاعتراف بهم وفق قانون الاقامة لعام 2005 والذي دخل عليه أخر تعديل بتاريخ 01/08/2016 وهذا القرار يسمل كل لاجيء قد أنتقل منذو بداية العام الحالي اي 01/ 01/ 2016 فمنذ بداية. العام وبالفعل وفي. أغلب المقاطعات فقد تتأثر أعداد كبيرة عدرهم يتجاوز 147 الف لاجيء ولاجئة وهنا المشكلة الكبرى ومع ذلك فقد أشارت وزارة الداخلية إلى أن سلطات الاجانب أدارة او شرطة الاجانب الاوسليندير بيهورده في جميع المدن التي يزيد سكانها على 50 الف ساكن في الوقت الحاضر عليهم أن ينتظروا المزيد من الايضاحات والمشاورات التي تجري بين الحكومة الاتحادية والولايات ال 16 وان لا يقوموا بأي أجراءات لتطبيق قرارات قانون الاندماج الجديد الذي صادق عليه البرلمان الاتحادي في برلين بالاغلبية… بتاريخ 18/06/2016 والذي اصبح حيز التطبيق من تاريخه اعلاه وبعدجراء.\r\n\r\nترجمة / الخبير المتخصص حيدر الخفاجي

Meldung vom Freitag den 12.08.2016 – Abgelegt unter: Aktuelles\r\n\r\nDas niedersächsische Ministerium für Inneres und Sport hat mitRunderlass vom 10.08.2016 den niedersächsischen Ausländerbehörden Hinweise gegeben zur Umsetzung des im Rahmen des Integrationsgesetzes zum 06.08.2016 in Kraft getretenen neuen § 12 a AufenthG. Mit dieser Neuregelung werden auch anerkannte Flüchtlinge und Asylberechtigte einer Wohnsitznahmeverpflichtung unterworfen, was bisher nicht der Fall war. Zu diesem Aspekt des Integrationsgesetzes hatte es im Rahmen des Gesetzgebungsverfahrens deutliche Kritik gegeben, so etwa von PRO ASYL.\r\n اقرا المزيدRead the rest of this entry »

قبل نصف ساعة تم أعلان نتائج التصويت والفرز لنتائج الانتخابات التي جرت اليوم صباحاً لانتخابات برلمان مقاطعة مكدينبورغ الشرقية والتي يكثر فيها الشيوعيون والمتطرفين النازيين المعادين للأجانب …. وانتهى التصويت الساعة 6 مساءا. والنتيجة طلعت بعد ساعة ونصف فقط ..خسارة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي وزعيمته المستشارة ميركل وفوز الحزب البديل لقيادة ألمانيا وهو الحزن العنصري النازي والذي برنامجه قليل من الأجانب ودعم أكثر للالمان الفقراء وإيقاف بناء المساجد ومحاربة الاسلام وعزل المهاجرين وطرد اللاجئين الاقتصاديين بسرعة .وكذلك عدم العمل مع الناتو\r\n.بعبارة أخرى أن فوز هذا الحزب اليميني المتطرف هذا اليوم هو قنبلة نووية ضخمة داخل المجتمع الألماني المعتدل الانساني. .وحاز هذا الحزب العنصري المتطرف على 22% من الأصوات. ….\r\n\r\nSPD 30,4, الأول بالفوز هو الحزب الحاكم الاشتراكي الديمقراطي\r\n\r\nAfD 22, الثاني بالفوز هو الحزب النازي البديل لقيادة ألمانيا\r\n\r\nCDU 19,4, الثالث الفائز هو حزب ميركل المسيحي الديمقراطي\r\n\r\nLinke 12,1 الحزن الشيوعي اليسار\r\n\r\nGrüne 5,0 حزب الخضر\r\n\r\nNPD 3,0 حزب القوميين\r\n\r\nFDP 3,0 الحزن الليبرالي\r\n\r\n19.23 Uhrzeit\r\nالنتائج أعلنت الساعة السابعة و 23 دقيقة. .واشترك 1300000 مليون وثلث المليون بنسبة مشاركة تقدر بحوالي 53 % من مجموع المصوتين الذين يحق لهم التصويت. .\r\n\r\nDas Wichtigste in Kürze: Heute hat Mecklenburg-Vorpommern einen neuen Landtag gewählt. (SPD) ist Wahlsieg ..\r\n\r\nEs gibt 1,3 Millionen Wahlberechtigte.\r\nترجمة الخبير أبو بلال

قانون الجنسيه الالمانيه ومعلومات

الارشيف
التعليقات
التسجيل في موقعنا

google