قامت المحكمة الادارية في مدينة دريزدين الشرقية بالحكم علئ المكتب الفدرالي للاجئيين والهجرة بالاهمال واعطاء طالب لجؤ عراقي من سكنة محافظة الموصل منطقة زمار من القومية الكردية والديانة اليزيدية حق اللجؤ السياسي وفق المادة الستون الفقرة اولا من قانون الاقامة لسنة 2005 ..حيث ان اللاجئ العراقي كان قد قدم طلب لجؤ لاول مرة لمكتب الداخلية في 25.03.2010. وقد كانت اسبابه تهديد المسلمين له بالقتل كونه من الاقلية اليزيدية.. وتم رفض الطلب بتاريخ 23.07.2010 ..لعدم قناعة المحقق من القصة.. ثم قام بتقديم لجؤ ثاني وتابع بتاريخ 03.07.2014. للمكتب الفدرالي.بسبب احتلال الدولة الاسلامية كامل المحافظة وان ارجاعه \r\n\r\nللموصل اصبح مستحيلا ولم يحصل علئ جواب ولهذا قام المحامي الالماني ميخايل تون برفع دعوئ علئ المكتب الفدرالي للاجئيين بدعوئ التجاهل لقضيه موكله.. كون انه اصبحت كامل محافظة نينوئ. Ninuva Provinz \r\nتحت احتلال ميلشيات الدولة الاسلامية داعش وقامت المحكمة\r\n\r\nبالحكم. في قضية الخلاف الادارية بحسب إجراءات اللجوء. لوجود خطر الاضطهاد والملاحقة لليزيديين في العراق بحسب المادة 75. لعام 1992 والمادة 51 والمادة 71 رقم 1 من اتفاقيات جنيف الدولية من قانون الإجراءات الإدارية. ولان الضروف السياسية والعسكرية اصبحت مستحيلة لارجاع موكله للعراق ولمدينه في الموصل كونها اصبحت خارج سيطرة الحكومة العراقية المركزية.. ولهذا تم منحه حق الحماية كلاجئ سياسي ..\r\n\r\nترجمة المترجم والخبير \r\nالخفاجي \r\n\r\n\r\nVG Dresden 2. Kammer | A 2 K 3657/14\r\nUrteil | Untätigkeitsklage im Asylverfahren – Verfolgungsgefahr für Jesiden im Irak | § 75 VwGO (Verwaltungsgerichtsordnung) § 71 AsylVfG 1992 § 51 Abs 1 Nr 1 VwVfG (VwVfG)\r\n

Leave a Reply اضف تعليق

الارشيف
التعليقات
التسجيل في موقعنا

google