فى ملخص سريع حول اتفاقية دبلن لبصمات اليد فى دول الإتحاد الأوربى والقوانين الصارمة حول هذه الإتفاقية وشروطها والإلتزام بها وليعلم الجميع أن هذه الإتفاقية لا تسمح لأى شخص بالتقديم علئ حق اللجؤ في أكثر من بلد من دول الدبلن وسيتم إعادته إلى الدولة الأولى، ويحق للشخص التقديم في أي دولة من دول الدبلن … الدول الموقعة على الإتفاقية هى: بلجيكا – بلغاريا – قبرص – الدانمارك – إستلندا – فنلندا – فرنسا – اليونان – ايرلندا – إيطاليا – لاتفيا– ليتوانيا – لوكسمبورغ – مالطا – هولندا – بولونيا – البرتغال– رومانيا – سلوفاكيا – سلوفينيا – إسبانيا – بريطانيا –السويد – التشيك – ألمانيا – هنغاريا – النمسا. ثم تأتى النرويج وأيسلندا مشمولتان فى إتفاقية دبلن بإتفاقية خاصة. وبتطبيق إتفاقية دبلن أصبحت دراسة طلبات اللجوء خاضع في دول الإتحاد الأوروبي لدولة واحدة فقط هي المسئولة عن تنظيم إجراءات اللجوء فاذا تم تحديد الدولة المختصة فهي المختصة بتنظيم إجراءات اللجوء و الفصل فيها، ففي هذه الحالة تقوم دول الإتحاد الأوروبي بتسليم طالب اللجوء الي الدول صاحبة الإختصاص والتي فيها توجد بصمات له.. . الهدف من إتفاقية دبلن يأتى الهدف من إتفاقية دبلن للبصمات أنه لايمكن لطالبي اللجوء التقدم بطلب اللجوء إلا في دولة واحدة فقط من دول الاتحاد الأوروبي ولا يحق له التقديم في دولة اخرئ كما هو يريد.. مثال على ذلك اذا كانت فرنسا مثلا الدولة المختصة بدراسة طلب اللجوء لشخص ما وكان هذا الشخص لا يرغب في البقاء أو الأقامة في بولندا و سافر إلى النمسا وتقدم بطلب لجوء في النمسا ففى هذه الحالة لا تكون النمسا هي الدولة المختصة لمعالجة طلب اللجوء و إنما تقوم بترحيل طالب اللجوء الى فرنسا التى تعتبر دولة الإختصاص للنظر والفصل في طلب اللجوء. ماهى الحالات التى على أساسها يتم تحديد دولة الإختصاص .. 1 _ لو قامت الدنمارك مثلا بمنح فيزا لطالب اللجوء من خلال ذلك فإن الدنمارك ستكون هى دولة الإختصاص. 2 _ لو سافر طالب اللجوء من خلال الحدود الدنماركية بطريقة غير شرعية لدولة من دول الإتحاد الأوروبي أو مرة عبر أراضيها لأول مرة ، فان الدنمارك هي دولة الإختصاص. 3 _ إذا كان عضو من أفراد الأسرة سواء الزوج أو الزوجة أو الاب أو الأم لطفل قاصر ( اصغر من 18 عام) حاصل على حق اللجوء من هذه الدولة فإن هذا الشخص بإمكانه أن يختار الدنمارك فى هذا الوقت كدولة إختصاص. 4 _ إذا كان عضو من أفراد الأسرة زوج أو زوجة أب أو أم لطفل قاصر لم يبت في طلب اللجوء الخاص به وكان ينظر في طلبه فى ذلك الوقت فإن الشخص بإمكانه أن يختار الدنمارك وقتها كدولة إختصاص. في هذه الحالات السابق ذكرها تعتبر الدنمارك دولة الإختصاص أما إذا كان غير ذلك فتكون دولة الإختصاص هي الدولة التي تقدم أمامها اللاجىء بطلب اللجوء لأول مرة، وعليه أن يعلم أن أي طالب لجوء عندما يتقدم لأي دولة من دول الإتحاد الأوروبي السته والعشرين بطلب ترويج معاملة لجوء تقوم السلطات بأخذ بصماتة وبناء على نظام الاويو داك .. يتم خزن بصمات طالب اللجوء في بنك المعلومات ومن خلال ذلك يمكن تحديد إذا ماكان تقدم بطلب لجوء في دولة أوروبية أخرى أم لا، وبهذا تعتبر دولة الإختصاص غير مختصة في حالة ما غادر طالب اللجوء دول الإتحاد الأوروبي لفترة تزيد عن 3 أشهر،أو لم تتمكن الدولة التى يعيش فيها من ترحيلة لدولة الإختصاص لمدة تزيد عن 18 شهرا حتى لو كان هاربا من شرطة الترحيل فى ذلك البلد.. وفى النهاية نصيحة هامة نتمنى من كل لاجىء عربي او عراقي أن يلتزم بالقوانين المعمول بها فى البلد التى يعيش فيها، وأن يتجنب المشاكل وعدم التنقل من بلد إلى بلد أخر وعليه أن يعلم أن الهروب وعدم الإلتزام بالقوانيين ليس له نهاية إلا الفشل. © 2015 Microsoft Nutzungsbedingungen Datenschutz und Cookies Impressum Entwickler Deutsch

One Response to “أتفاقية دبلن للبصمات لعام 2003. ؟”

  • rasha says:

    هل توجد مقاطعات في ألمانيا تقبل طلب لجوء شخص بصم في ايطاليا ؟

Leave a Reply اضف تعليق

الارشيف
التعليقات
HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com

google