خلل وقصور كبير في نظام الموسسات للتعامل مع اللاجئين في جمهورية هنكاريا مما يجعل العيش فيها صعبا وخطرا بالنسبة للاجئيين الاجانب. .. وهذه الاسباب دفعت المحاكم الخاصة بالمكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين من ايقاف العمل باتفاقية دبلن الثانية وايقاف عمليات ترحيل اللاجئين واعادتهم إلى هنغاريا رغم انهم يملكون بصمات فيها.. ان نظام اللجوء في هنكاريا يعاني من أوجه قصور كبيرة في النظام السياسي القائم.. . حيث اتخذت ثلاث محاكم ادارية في. ثلاث مقاطعات بمن فيها العاصمة برلين احكاما قطعية بايقاف ترحيل طالبي اللجؤ الذين مروا بجمهورية هنكاريا ويملكون بصمات فيها. حيث اشارت الئ ان عمليات الترحيل إلى هنغاريا غير مقبول وانه خطير للخوف من عشوائية النظام وتعرض اللاجئين للسجن والتعامل غير الانساني. وتشير المعلومات الحكومية الئ زيادة انفجارية في اعداد اللاجئين الواصلين والمسجلين لديها حيث تضاعفوا خلال ثلاث اعوام بمقدار عشرين ضعفا خلال سنوات قليلة كون هنكاريا هي البوابة الرئيسية في الطريق للدخول لدول اوربا الغنية مثل النمسا والمانيا وفرنسا القادمين من دول جمهورية الاتحاد اليوغسلافي القديم.وايطاليا.. حيث سجل حوالي 42 الف لاجي طلب لجوء في عام 2014 بينما كان العدد في عام 2012 حوالي 2157 فقط.. حيث تم انتقاد تعامل الحكومة الهنكارية مع اللاجئين وتعريضهم للحبس لسته شهور بدون سابق انذار. وبشكل شديد في تقارير عديدة من قبل منظامات حقوق الإنسان المدافعة عن اللاجئين ومنها منظمة حقوق الانسان الدولية ومنظمة هيومان وتش والامنستي ومنظمة الدفاع عن حقوق اللاجئين برو ازيل. ومؤخرا من قبل مجلس المفوضيه الأوروبية لحقوق الإنسان .. Systemische Mängel: Gericht stoppt Abschiebung von Flüchtling nach Unga Das Asylsystem in Unga leidet unter systemischen Mängeln. Dies hat das Verwaltungsgericht Berlin in einem richtungsweisenden Eilverfahren festgestellt. Es hat Abschiebungen nach Unga für unzulässig erklärt, da eine „e stliche Befürchtung der systematisch willkürlichen und unverhältnismäßigen Inhaftierung von alleinstehenden und volljährigen Dublin-Rückkehre “ bestehe. Dabei stützt sich das Gericht auf einen von PRO ASYL jüngst veröffentlichten Stellungnahme zur Situation in Unga . Kollabiertes Aufnahmesystem: Asylantragssteller verzwanzigfacht Unga ist in den letzten Jahren ein immer wichtigeres Ersteinreisland für Flüchtlinge auf dem Weg nach Europa geworden. In nur zwei Jahren hat sich die Anzahl der Asylantragssteller in Unga verzwanzigfacht. 2014 wurden 42.777 Asylanträge gestellt. Zwei Jahren zuvor waren es gerade einmal 2.157 Anträge. Bleiben möchte in Unga jedoch kaum jemand. Das Aufnahmesystem ist vollständig überlastet – überfüllte Flüchtlingslager und Obdachlosigkeit sind die Folge.

2 Responses to “المحاكم الالمانية تدعوا لايقاف ترحيل اللاجئين الذين لهم بصمات في هنكاريا. .”

  • nena says:

    مرحبا منزلين اعلان بجريدة في اربيل .. الاقامة شنغن تضمنها حكومة هنكاريا للعوائل والاشخاص واكمال المعاملى في شهر واحد .. يا اخي ممكن تساعدني اكو حقوق بهنكاريا ونبصم من نوصللها ؟؟؟ يعني منكدر نطلع منها نروح المانيا أو يجي الشخص الي نعرفه بالمانيا وياخذنه من هنكاريا

  • Haider Ali Issa says:

    لم افهم اي شيء عن هذا الاعلان في صحيفة اربيل ..هل معناه انه توجد فيز شنكين لدولة هنكارية .. او ممكن يفهمني أحدكم ماذا المقصود. .

Leave a Reply اضف تعليق

الارشيف
التعليقات
التسجيل في موقعنا

google