Archive for the ‘شوؤن اللاجئين’ Category

مستقبل اللاجئين العرقيين في المانيا
كامل زومايا/kamelzozo@hotmail.de
بداية بمناسبة رسامة ابن الشعب العراقي البار البطريرك عمانوئيل دلي كردينالا في حاضرة الفاتيكان ، نهنئ شعبنا وانفسنا بهذا التكريم لسيادة البطريرك عمانوئيل دلي وهو بمثابة تكريم لشعبنا الصابر والمتسامح بكل اطيافه الجميلة وفي نفس الوقت نتمنى الصحة الدائمة لسيادته والنجاح والموفقية في اعماله الانسانية عامة وخدمة الشعب العراقي خاصة بهذا المنصب الجديد.
اعزائي 
اتلقى الكثير من الرسائل الاليكترونية والاتصالات التلفونية مستفسرة عن اخر اخبار اللاجئين العراقيين ومستقبلهم وقبل ان اجيب، أتقدم بالشكر الجزيل للذين بعثوا الرسائل او الذين اتصلوا وأجيب على ذلك بالمثل الانكليزي الذي يقول No News good News
فمادام هناك لاتوجد اخبار يعني ان الاخبار جيدة … فلا جديد بموضوع مستقبل اللاجئين ولو ان المستقبل البعيد لا يبشر بخير للاسف الشديد ولكن على الاقل في الوقت الحاضر ، سيبقى الحال على ما هو عليه اليوم حيث الدوائر  الخاصة بمنح الحماية للاجئين مستمرة بمنح الحماية والاعتراف بهم كلاجئين بعد تقديم طلبات اللجوء وحقيقة ان تلك الدوائرالتي تعني بطلبات اللجوء ترجمت   الى حد كبير تلك التوصيات التي صدرت عن وزارة الداخلية بخصوص اوضاع العراق والنازحين منه، وقد ابدت الكثير من دوائر اللجوء والمحاكم تفهمها وحكمها الايجابي بقضايا اللجوء خاصة للسكان القادمين من مناطق التوتر من اهلنا العرب بغض النظر ان كانوا (سنة او شيعة) علما هناك بعض هذه القضايا لم تحسم بشكل نهائي في بعض المحاكم الا انها في طور الحسم.(يحتاج شوية صبر)
انتبه رجاءا عزيزي اللاجئ
من “الاقليات” ( المسيحيين والصابئة المندائيين والايزيدية)
صحيح  لقد حسم امركم في قضية اللجوء ولكن المدة الممنوحة لكم محددة وتم منحكم اقامة لمدة اقصاها ثلاث سنوات ( طبعا ممكن بعض المقاطعات منحت للاجئين مدة سنتين او سنة واحدة ) فالامر لايختلف ابدا لأن الاقامة او نوع الاقامة هي نفسها Aufenhalterlaubnis.
ليس المهم هنا مدة الاقامة بقدر نوع الاقامة نفسها حسب قانون الهجرة 2005 لذا عليكم ان تنتبهوا قبل انتهاء تلك  السنوات الثلاث الى مايلي
اولا  مدة اقامتكم محدودة وتجديدها يعتمد على شرطين اساسيين  النجاح في كورس اللغة الذي منح لكم مجانا وملزما عليكم  وضروريا لأنكم تعيشون في هذا البلد المانيا اولا
ثانيا العمل ثم العمل ثم العمل  حيث “العمل الابيض ينفع في اليوم الاسود” فالاعتماد على النفس وقاية  من (الفيدرروف) الذي يأتي مستقبلا في حالة استتباب الامن في العراق فالعمل يفتح لكم افاق ونجاح على الصعيد الشخصي ( طبعا مو بالاسود)
ثالثا بعد ثلاث سنوات ستخضعون الى مراجعة بأوضاعكم كلاجئين لذا عليكم ان تعلمون وتتوقعون بامكانية سحب اقاماتكم التي منحت اليكم بسبب اوضاع العراق الامنية ،ولكن فقط في حالة الاندماج الاجتماعي والاقتصادي كفيل ان يجعلكم ان تعيشون في هذه البلاد ان رغبتم ذلك .
مع خالص تحياتي وامنياتي لكم بالنجاح والتوفيق
اخوكم
كامل زومايا

الاخوه الاعزاء منذ فتره وجهه لنا دعوه من السفاره العراقيه وكذلك للعديد منا أبناء الجاليه لمناقشه بعض التفاصيل لتشكيل مجلس لجاليه العراقيه
من ضمن المقترحات كانت هي استفتاء الجاليه بتشكيل صفحه انترنت والاستماع الئ ارائكم ومقترحاتكم لتشكيل مجلس للجاليه العراقيه

ولهذاننتظر أرئكم ومقترحاتكم بهذا الخصوص علما هذه الاراء ستقدم في اللقاء القادم المقترح Dec /2007 او 2008

________________________________________________________________________________

خاص: العراق اليوم | 15.11.2007
شفافية أداء السفارات العراقية
Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: السفارة العراقية ابواب مفتوحة
الديمقراطية تعني اطلاع الشعب على أسلوب عمل الحكومة ومؤسساتها ونقد هذا الأداء في حال قصوره. السفير العراقي في ألمانيا علاء الهاشمي أمام مايكروفون ” العراق اليوم”.

السفارات العراقية في الخارج رمز سيادة العراق ومصدر حماية لمصالح وكرامة العراقيين المقيمين في الخارج.

هذه السفارات كانت في عهد النظام السابق مكاتب للأمن والمخابرات تثير رعب كل المهاجرين والمسافرين.
Bildunterschrift: Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: السفير العراقي ، وجهاً لوجه مع المستمعين
كان مجرد التفكير بالوصول الى السفارة يثير في نفس المواطن المقيم في الخارج رعبا يحرمه من النوم ليال طويلة.

والقصص عن العراقيين الذين اعتقلتهم السفارات العراقية آنذاك وأعادتهم بالقوة للعراق كثيرة وحزينة.

السفارات العراقية اليوم في متناول كل العراقيين المقيمين في الخارج، الدخول اليها لا يثير في نفوسهم أي خوف أو رعب…ولهذا السبب يتدفق ألوف العراقيين على السفارات المنتشرة في العالم لإنجاز أعمال تتعلق بأوراقهم الرسمية ومستمسكا تهم العراقية.

استضاف البرنامج على الهواء السفير العراقي في ألمانيا السيد علاء الهاشمي وحاوره بصراحة عن عمل السفارة وتعاملها مع المواطنين.
Bildunterschrift: Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: القنصلية ، سيل لا ينقطع من المراجعين
وإجابة عن سؤال غير تقليدي، هل يعين موظفو السفارة من قبل أجهزة الأمن والمخابرات العراقية قال السفير الهاشمي أن لا أحد من كادر السفارة ينسب من قبل أجهزة الأمن ، وكل الموجودين منسبين للعمل من وزارة الخارجية العراقية ، وليس للسفارة علاقة قريبة أو بعيدة باجهزة الأمن

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة : السفير علاء الهاشمي: ليس لعملنا ولموظفينا صلة باجهزة الأمن)

وعن جهود السفارة للم شمل الجالية العراقية، أكد الهاشمي أن ليس هناك مقاصد أمنية وراء هذه الجهود، وان القيام بهذه المهام أوكل الى هيئة خاصة منتخبة من أفراد الجالية. وينحصر دور السفارة في تقديم الدعم والمشورة للهيئة وتسهيل آليات عملها.

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة: السفير علاء الهاشمي:الهيئة التحضيرية لمؤتمر الجالية هي التي تتولى في الواقع تنظيم العمل)
Bildunterschrift: Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: صالة انتظار السفارة لا تستوعب كل المراجعين وغير مريحة

وإجابة عن اقتراح من احد المستمعين أكد السفير الهاشمي أن السفارة بصدد فتح قنصلية في فرانكفورت تتيح للعراقيين مراجعتها للحصول على وثائقهم المطلوبة

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة: السفير علاء الهاشمي: قنصلية عراقية في فرانكفورت)

اتصالات المستمعين تناولت مقترحات واسئلة لتطوير عمل السفارة ورفع مستوى اداء الأفراد

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة: المستمع درع من كولونيا : مشكلة جوازات سفر الأطفال المولودين في ألمانيا ).

في صفحة “نستلاية ” استعرض بشار اخبار الفن والفنانين عبر العالم.

وفي صفحة قرأت لك تعرض ملهم الملائكة لكتابين صدرا في المانيا للكاتب العراقي شيركو فتاح ونال عليهما جائزة (هيلده دومين لأدب المنفى).

أمل في صفحة المرأة تناولت قضية اعتراضات الأطفال على سلوك الأبوين، علاوة على قصة للأطفال من تأريخ أدب الأطفال الألماني

ملهم الملائكة Mulham Almalaika

http://www.dw-world.de/dw/article/0,2144,2914525,00.html

___________________________________________________________________________

(( محضراللقاء التشاوري للجنة شؤون الجالية العراقية في السفارة العراقية مع الجالية العراقية في برلين يوم السبت المصادف 28/7/2007 ))

تتويجاً لسلسلة اللقاءات مع شرائح من الجالية العراقية في مدينة برلين ومراكز المقاطعات التي فيها تواجد كثيف للجالية, فقد تم عقد لقاء تشاوري على قاعة نقابات العمال في مدينة برلين ظهر يوم السبت المصادف 28/7/2007 بحضور سيادة السفير علاء الهاشمي وكادر السفارة مع ممثلي الأحزاب والجمعيات والمنظمات� المهنية والثقافية والدينية والرياضية ومجموعة كبيرة من الناشطين في مجال حقوق الإنسان والجالية العراقية والأكاديميين والمثقفين والأدباء والفنانين من مختلف المدن والمقاطعات الألمانية ومن كافة أطياف الشعب العراقي العظيم.

بدأ اللقاء بكلمة السيد السفير علاء الهاشمي رحب فيها بالحضور وشكرهم على تلبيتهم لدعوة السفارة وتحدث عن أهمية هذه اللقاءات في تعزيز الأواصر ما بين أبناء الجالية وما بينهم و السفارة العراقية وتحدث عن أهمية العمل الجاد لتوفير كل ما فيه الخير لأبناء الجالية وبأن السفارة لن تتوانى عن تقديم كل ما في وسعها لتحقيق آمال وأهداف الجالية وتمنى على المجتمعين أن يستغلوا فرصة هذا اللقاء لتقديم المقترحات الجادة والعملية وبذل الجهود من اجل الخروج بأفكار ومقترحات تساعد على الارتقاء بأداء الجالية وتوحيد جهودها ولم شملها. تمنى السيد السفير في ختام كلمته النجاح لهذا اللقاء وبأن السفارة مستعدة لاستضافة اللقاء الموسع القادم قبل نهاية هذا العام في حالة إقرار ذلك من قبل المشاركين في هذا اللقاء.

أعقب ذلك كلمة لجنة شؤون الجالية العراقية من قبل السكرتير الثاني صبحي البرواري أستعرض فيها سلسلة اللقاءات السابقة وتطرق إلى فقرات وجدول أعمال اللقاء وأكد على انه ليس للسفارة أي أفكار أو مشاريع مسبقة والأمر متروك لأبناء الجالية لتقرير مصيرهم واختيار ما يناسبهم ولا يوجد إقصاء أو تهميش أو إلغاء دور أي فئة أو تجمع أو شخص ودور السفارة هو إبداء العون والمشورة .

بعد ذلك توزع المشاركون في اللقاء على ثلاثة ورش عمل بالعناوين التالية:

1. الورشة الأولى (تقييم التجارب السابقة – التجمعات المهنية , الثقافية , الرياضية والدينية … الخ – على مستوى المدن والمقاطعات وعموم ألمانيا).شارك السكرتير الثاني صبحي البرواري ممثلا عن السفارة في هذه الورشة.

2. الورشة الثانية (الإطار القانوني للتشكيلة القادمة المقترحة لعمل الجالية في مجالات شؤون الجالية العراقية والتنسيق ما بين السفارة والتشكيلة المقترحة والسلطات الألمانية – التسمية وطبيعة العمل). شارك المستشار جاسم مصاول ممثلا عن السفارة في هذه الورشة.

3. الورشة الثالثة (البدائل المقترحة والرؤى المستقبلية لعمل الجالية � دور المرأة والشباب والطلبة .. دور الإعلام في أبراز نشاطات الجالية والتعبير عن همومها). شارك الملحق عمار فاضل ممثلا عن السفارة في هذه الورشة.

تم في بداية عمل الورش انتخاب لجنة من المشاركين في كل ورشة لإدارة الجلسة متكونة من ثلاثة أشخاص (ما عدا الورشة الأولى حيث تم انتخاب أربعة أشخاص) وجرت مناقشات جادة لأكثر من ساعة تضمنت أبداء الملاحظات وتقديم النقد البناء والمقترحات العملية وجدير بالإشادة بأن جميع المشاركين كانوا بمستوى المسؤولية وشاركوا بجدية حيث ساد أجواء المناقشات الود والاحترام لأراء الآخرين والحرص الشديد على إنجاح هذا اللقاء.

أعقب ذلك فترة استراحة تم فيها تقديم المأكولات العراقية المعروفة.

أطلع المشاركون أثناء فترة الاستراحة على اللوحات التشكيلية للفنانين فهمي بالاي وداني منصور التي علقت على جدران قاعة الاجتماع.

قبل البدء بالجلسة الثانية تم عقد اجتماع للسادة أعضاء اللجان التي أدارت أعمال الورش مع السيد السفير وكادر السفارة من الذين حضروا أعمال الورش حيث تم مناقشة أوراق العمل التي تتضمن ابرز المواضيع التي تم مناقشتها وكذلك التوصيات أو المقترحات التي تقدموا بها . اتفق المجتمعون على التوصية بتشكيل لجنة إعداد وتحضير من المجتمعين الذين نالوا ثقة وتفويض المشاركين في ورشهم للتحضير للمؤتمر التأسيسي العام للجالية العراقية المقترح أن يلتئم قبل نهاية العام الحالي .

ابتدأت الجلسة الثانية العامة بقراءة توصية أعضاء لجان إدارة الورش المشار إليها أعلاه(وعددهم خمسة وعشرون ) وبعد مناقشات وتبادل أراء جرت بطريقة ديمقراطية تمت الموافقة على تفويض السادة المشار إليهم للعمل على الإعداد والتحضير للمؤتمر التأسيسي العام وان يعقدوا اجتماعهم الأول بعد انتهاء جدول أعمال اللقاء مباشرة للاتفاق على خطة العمل والخطوات التالية.

في ختام اللقاء شكر السيد السفير علاء الهاشمي المشاركين في اللقاء مرة ثانية وبأنه سعيد للنتائج التي تمخضت عنه وأكد من جديد على أن السفارة مستعدة لبذل كل الجهود وضمن إمكانياتها لإنجاح المؤتمر التأسيسي العام لما فيه خدمة أبناء الجالية العراقية.

بعد اختتام أعمال اللقاء ألتشاوري , عقدت اللجنة التحضيرية اجتماعها الأول بحضور كافة أعضائها إضافة إلى السكرتير الثاني صبحي البرواري حيث تم بطريقة الاقتراع المباشر انتخاب لجنة سكرتارية من خمسة أشخاص تتولى مسألة التنسيق ما بين أعضاء اللجنة وتنفيذ توصيات اللقاء ألتشاوري وسيتم نشر محضر هذا الاجتماع من قبل لجنة السكرتارية حيث سلمت إليهم أوراق عمل ورش العمل وكذلك توصية اجتماع السيد السفير مع أعضاء لجان إدارة ورش العمل.

جدير بالذكر بان المشاركين فاق عددهم المائة جاءوا من عموم مقاطعات ألمانيا ومن كافة شرائح وأطياف الشعب العراقي.

لجنة شؤون الجالية في السفارة العراقية – برلين

30-07-2007

________________________________________________________________________________

نقلا عن الدويتشه فيلله

من المقرر أن يعقد يومي 16/17 من هذا الشهر وزراء داخلية الولايات الألمانية اجتماعاً مشتركاً لبحث الشؤون المتعلقة باللاجئين في ألمانيا، وسط دعوات بمنح اللاجئين العراقيين حق العمل والإقامة في ألمانيا لأسباب إنسانية

أصدر مكتب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة – فرع برلين بياناً ناشد فيه وزراء الداخلية في الولايات الألمانية، الذين سيعقدون اجتماعاً مشتركاً يومي 16 و17 من الشهر الجاري في مدينة نورنبرغ، أن يشمل القرار الذي سيصدر عن الاجتماع حول حق البقاء اللاجئين العراقيين تمكين هؤلاء من الحصول على ترخيص لمزاولة العمل في كل أنحاء ألمانيا. وجاء في البيان أن السيد غوتفريد كوفنر، الممثل الاقليمي للمفوضية في المانيا والنسما وجمهورية التشيك، يرحب بالجهود التي تبذل من اجل السماح للأجانب بالبقاء في ألمانيا ممن مضى على وجودهم سنوات عديدة، خاصة الذين تم اندماجهم بشكل كامل داخل منظومة المجتمع الألماني، حيث أن بينهم الكثير من اللاجئين الذين يحتاجون للحماية نظرا لملاحقتهم سياسيا على سبيل المثال. وهذا ينطبق على المواطنين العراقيين ايضاً الذين وبسبب الوضع المأساوي في بلادهم ليس لديهم مجالأ للعودة إلى بلاد الرافدين في الوقت الراهن. يذكر أن الدوائر الألمانية الرسمية على علم بالأمر، وذلك حسب ما جاء في البيان الذي تلقت دويتشه فيله نسخة منه.

دعوات بمنح حق الإقامة والعمل للاجئي العراقي

الاجئون عراقيون في المانياBildunterschrift: Großansicht des Bildes mit der Bildunterschrift: لاجئون عراقيون في المانياوتأتي هذه الدعوات الحثيثة التي وجهتها نخبة من المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في ألمانيا، في ظل مواصلة نزوح نحو ثلاثة آلاف عراقي يوميا فرارا مما يجري في بلادهم وخوفا على حياتهم. ومن أجل الـتأكيد على ذلك أشارت منظمة برو أزول “إلى الأحداث المأسوية في بغداد حيث يتم تهديم البيوت ودور العلم والمساجد والجامعات في إطار حرب أهلية ضروس. كما أن عدد السجناء في بغداد وحدها يزيد على 30 الف سجين.” وكان البرلمان العراقي قد اقر قانون تشكيل الأقاليم الذي يرفضه العرب السنة بسبب مخاوفهم من تقسيم البلاد في جلسة قاطعها التيار الصدري وحزب الفضيلة وهما من أحزاب لائحة الائتلاف الشيعي فضلا عن نواب العرب السنة. كما باشر البرلمان فور إقراره قانون تشكيل الأقاليم بحث مادة دستورية تسمح بإعادة النظر في مواد كثيرة يعترض عليها العرب السنة في الدستور.

إجراءات لا تتوافق مع غايات قانون الهجرة

وفي هذا الصدد يقول السيد كوفنر، السيد غوتفريد كوفنر، الممثل الاقليمي للمفوضية في المانيا والنسما وجمهورية التشيك: “بالنتيجة لا توجد أي أسباب موضوعية واضحة لاستبعاد العراقيين بشكل عام من التمتع بحق الإقامة في ألماني”. علاوة على ذلك جاء في البيان أن “المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تطالب بفتح تام لسوق العمل أمام هؤلاء اللاجئين وانه من غير المنطقي ان يتم ربط تصريح العمل بتمديد تصريح الإقامة مما يجعل الناس في حالة من القلق حول مستقبلهم، كما ان هذا الأمر لا يتوافق مع غايات قانون الهجرة، الذي يهدف إلى المساعدة في دمج المهاجرين في سوق العمل الألماني.”

صادف العشرين من حزيران /2006 يوم اللاجئ العالمي وبهذه المناسبة أصدر المكتب الاعلامي لوزارة الهجرة والمهجرين مناشدتها الانسانية للدول المانحة للجوء منح اللاجئين العراقيين اقامات وتذليل العقبات التي يواجهونها ……الخ اي بالمختصر المفيد لم يكن محتوى الرسالة سوى أمنيات كما نفعل نحن كناشطين في مجال الدفاع عن حقوق الانسان واللاجئين من خلال المنظمات الانسانية هذا كل ما بوسعنا نفعله للاسف ، ويبدو من الرسالةالصادرة من وزارة الهجرة والمهجرين انها منظمة مسجلة وليست احدى الوزارات العراقية التي ومن المفروض ان تهتم بشريحة كبيرة من العراقيين تعدادهم على اقل تقدير اكثر من اربعة ملايين في المهجر اضافة للمهجرين في الداخل بسبب الاوضاع الامنية وانتشار الميليشيات الطائفية دون حساب او رقيب من قبل الحكومة بالرغم من وعودها بأحلال الامن للمواطن في جميع محافظات العراق الجريح .

فأين هي الوزارة التي من المفروض ان نستمع لها عبر مكتبها الاعلامي عن برامجها؟

وعن ما هي النتائج التي توصلت اليها مع الدول المانحة للجوء حو ل مصير الالاف من اللاجئين العراقيين في المانيا والسويد وهولندا والدنمراك واستراليا والنرويج … الخ؟

وكذلك في الدول المجاورة تركيا وسوريا وايران والاردن ولبنان؟

ويبدو وزارة الهجرة والمهجرين لا تهتم كثيرا بالرسائل المرسلة اليها من قبل اللاجئين والمنظمات الانسانية حول مصيرهم ومستقبل عوائلهم المجهول وخاصة الذين تم اغلاق ملفاتهم وكذلك الذين ينتظرون سحب الاقامات من الذين اعترف بلجوئهم في السنوات الماضية قبل سقوط النظام البائد .

والالاف من هولاء اللاجئين ينتظرون الترحيل القسري من قبل هذه الدول والوزارة لا تحرك ساكنا و قد ارسالنا في30/ نيسان /2006 رسالة* للسيد الرئيس مام جلال رسالة مفصلة بهموم اللاجئين العراقيين ومقترحات من اجل حل لمشاكلهم ولكن للاسف الشديد لم نتلقى اي رد او جواب من قبل الحكومة العراقية والسيد الرئيس مام جلال

ياترى هل اصبحت المناشدات والامنيات والخيرة والاستخاره دواءا ناجعا في عراقنا الجديد….
كامل زومايا / ديترويت.

 

كامل زومايا

حول زيارة الوفد العراقي لألمانيا واللقاء الذي جرى مع وزارة الداخلية ومداخلة سعادة السفير علاء الهاشمي حول اللاجئين والجالية العراقية ،اود ان اذكر بعض الملاحظات التي غاب عن بال التصريح والتي بأعتقادي مفيدة للعمل والتنسيق بين ابناء الجالية والسفارة العراقية في المانيا واستخلصها بمايلي:-

اولا لقد خلى التصريح ماداره بالاجتماع حول مصير اللاجئين وموقف وزارة الداخلية مع العلم ان الحديث حول اللاجئين ليس من الامور السرية وخاصة انه يهم الشريحة العظمى من الجالية العراقية ان لم نقل كلها

ثانيا ان نشر ما داره في الاجتماع مفيد للجالية من اجل الاستزادة بالمعرفة.. كيف تفكر الحكومة الالمانية بمستقبل اللاجئين اضافة هي مادة اساسية للمهتمين بألشأن العراقي في عموم المانيا وتساعدهم في نقل تصورات المتحدثين في اللقاء الرسمي ( الحكومة العراقية والالمانية ) للمحاججة في النقاشات الدائرة في المقاطعات الالمانية المختلفة من اجل الدفاع عن حقوق اللاجئين مع العلم هناك مفارقة في منح الجواز العراقي من قبل السفارة للذين تم اغلاق ملفاتهم ومهيأين للترحيل هل تم نقل مخاوف اللاجئين والمهتمين بهذا الخصوص ؟ وما كانت اجاباتهم ؟؟

ثالثا يذكر في التصريح ضرورة التنسيق مع السفارة بأمور الجالية في مداخلة سعادة السفير في وزارة الداخلية اعتقد قد غفل التصريح او سعادة السفير هناك جانب اخر مهم لا يقل اهمية عن دور السفارة هو منظمات المجتمع المدني للجالية العراقية في المانيا ففي حالة تغييبها في هكذا لقاءات بشكل متعمد او دون قصد ، فما جدوى من النشاط الدائر في الاونة الاخيرة في السفارة من اجل خلق “منظمة ” في عموم المانيا تمثل مصالح الجالية اذا لمن يكن مهما ؟

رابعا يبدو من التصريح ان الحكومة العراقية المتمثلة بالوفد رفيع المستوى ليس له علاقة بشأن الجالية العرقية لا من قريب ولا من بعيد فبالرغم من تحرير عشرات الرسائل لوزارة الهجرة والمهجرين ومجلس النواب ولرئيس الورزاء ورئيس الجمهورية يبدو انها ليست مثيرة للاهتمام بقدر “الزيارات الناجحة لسعادة نائب رئيس الوزراء د. سلام الزوبعي ” كما يذكر التصريح دون المرور بأحوال اللاجئين العراقيين والجالية العراقية….. ولكم التقدير

مع خالص تحياتي

كامل زومايا/ المانيا

سأتناول منبعض النقاط المهمة والرئيسية والتي تهمنا كلاجئين عراقيين في المانيا والذي سأتناوله معروض للنقاش من قبل اعزائي القراء ومشكورين مقدما في كل تساؤلاتهم وملاحظاتهم وردودهم من اجل الاستفادة للجميع والمعلومة الصحيحة تفيد ولا تضر …اذا علمنا نحن نحتاج بعضنا البعض للتعرف ما يدور من حولنا ….

المعروف اللاجئين العراقيين على ثلاث انواع في المانيا

1. اللاجئين المعترف بهم حسب المادة 16أ من القانون الاساسي

2. اللاجئين المعترف بهم حسب المادة 51 من قانون الاجانب

3. الذين تم اغلاق ملفاتهم وفقا للمادة 53 من قانون الاجانب

1- اللاجئين المعترف بهم حسب المادة 16أ من القانون الاساسي

أ‌- الذين لهم اقل من سبع سنوات فبأمكانهم تغيير اسم اقامتهم فورا من Aufenthalterlaubnis الى Niederlassungserlaubnis. بدون مشاكل ( اي بغض النظر ان كان يعمل او لا حتى وان كان له الطعن .

ب‌- في حالة له أكثر من 8 سنوات يمكن الحصول على الاقام المفتوحة .. Niederlassungserlaubnisحسب المادة 9 من قانون الهجرة الجديد

أذن ما هو الفرق بين أ وب ؟

بالنسبة الى (أ) يمكن الطعن ..من قبل الدائرة الاتحادية للمهاجرين Bundesamt لأن الاقامة الممنوحة له ( اي بما معناه ضمن قانون اجراءاللجوء وفق المادة 68 .

اما (ب) فممنوحة من قانون الاجانب بسبب اقامته في المانيا 8 سنوات ( أي بما معناه وفق المادة 35 من قانون الاجانب ) .

لايمكن الطعن بها ) بسبب تغييرالنظام في بلد اللاجئ( ولكن ممكن الطعن فيها لأسباب اخرى كالتطرف والاخلال بأمن وسيادة الدولة الالمانية .

هل يمكن الحصول على الاقامة Niederlassungserlaubnis من له خمس سنوات اقامة في المانيا ؟

نعم ولكن بشرط ان يكون قد دفع 60 شهرا استقطاعات تقاعد من خلال العمل او حتى استقطاعات للتقاعد عبر شركات للتقاعد وممكن ايضا خلال هذه الستين شهر فيها دراسة وليست عمل بشرط ايضا لا ياخذ مساعدات من دائرة الرعاية الاجتماعية ولا من مساعدات من دائرة العمل رقم 2 Arbeitslosengeld ll.وممكن طبعا الحصول على المساعدات من دائرة العمل او من قسم شؤون الطلبة ( لاتعتبر مساعدات من الرعاية الاجماعية).

وماذا عن الشباب ؟

اذا كان لهم اقامةلمدة خمس سنوات ولاياخذ مساعدة من دائرة الرعاية الاجتماعية كما ذكرنا وبدون شغل ممكن الحصول علىالاقامة الدائمية Niederlassungserlaubnis المفتوحة الموضوع كله حصرا على اللاجئين طبعا وليس لغيرهم .

2. اللاجئين المعترف بهم حسب المادة 51 من قانون الاجانب

أ- الذين لهم أكثر من ثلاث سنوات أقامة Aufenthaltsbefugnis (حصرا باللاجئين) منذ 01/01/2005 وبدون مشاكل مع الحكومة الالمانية وليس له لنهاية 31/12/2004 رسالة طعن من الدائرة الاتحادية .. عليه مراجعة دائرةالاجانب وتقديم طلب فورا للحصول علىالاقامة الدائمية Niederlassungserlaubnis في حالة اقتناع دائرة الاجانب (ممكن) (kann) بأمكانك مشاهدة القرار باللغة الالمانية في صفحة اللاجئ علىالعنوان التالي www.asylinfo.de

ب – الذين لهم اكثر من ثلاث سنوات بدون عمل ولم يستلم رسالةطعن من الدائرة الاتحادية ، في هذه الحالة يعتمد علىالمقاطعة ودائرة الاجانب اما تعطي له رخصة Niederlassungserlaubnis اقامة Aufenthalterlaubnis محددة اقصاها ثلاث سنوات وليس بالضرورة ثلاث سنوات .

ج – الذين لهم اقل من ثلاث سنوات سوف تعطي دائرة الاجانب اقامة محددة اقصاها ثلاث سنوات وليست كما قلنا بالضرورة ثلاث سنوات تحديدا .

ملاحظة

جميع الفقرات ( أب ج) ممكن الطعن من قبل الدائرة الاتحادية انتبه

3 . الذين تم اغلاق ملفاتهم وفقا للمادة 53 من قانون الاجانب

الذين تم اغلاق ملفاتهم اسبابهم متنوعة ( اسباب صحية ، خطر في حالة عودته عدم امكانية ترحيله …الخ )

أ‌- بالنسبة للمرضى الذين لهم تقارير طبية مصدقة واصحاب الامراض المزمنة سوف يعطى لهم اقامات .. Aufenthalterlaubnis. ومدتها محددة حسب تقارير الاطباء وفي كل الاحوال تكون الاقامة Aufenthalterlaubnis مدتها تتراوح بين 6 اشهر و3 سنوات

ب‌- بالنسبة الذين تم اغلاق ملفاتهم نهائيا لأي سبب من الاسباب المذكورة ( عدم قناعة المحكمة بسبب زوال النظام ،…… الخ سوف يعطى لهم اقامة لمدة ستة اشهر تجدد لثلاث مرات بعد مرور 18 شهرا على اغلاق ملفه وبعدها ممكن ان يقدم علىالاقامة المفتوحة Aufenthalterlaubnis.

مثال

المواطن فرات كاوة العراقي له اقامة تريث Duldung منذ أكثر من 18 شهر ماذا سيحصل له عند مراجعته لدائرةالاجانب ؟

الجواب بعد تقديم طلب الحصول على الاقامة Aufenthalterlaubnis

سوف يحصل على الاقامة المحددة Aufenthalterlaubnis مدتها 6 أشهر وليس 3 سنوات وبعد ستة اشهر اخرى سيحصل ايضا على 6 أشهر وبعدها ايضا سوف يحصل على 6 اشهر اخرى

اي بعد 18 شهر من التريث Duldung من اغلاق ملفه و18 شهر من التمديد ممكن بعد ذلك ان يحصل على اقامة Aufenthalterlaubnis اقصاها ثلاث سنوات

في جميع الاحوال ضروري جدا العمل وسير السلوك واللغة .

1. هل من مصلحتك تقديم طلب للتجنس ؟

طبعا أولا وأخيراالامر هو شخصي وانت وعائلتك فقط تحسمون الأمر ، ولكن عليك الانتباه الى مايلي :-

- موقف مقاطعتك من التجنس ( دائرة الاجانب )

- من شروط التجنس اللغة والعمل دون الاعتماد على المساعدات الاجتماعية من دائرة الرعاية الاجتماعية وايضا دون الاعتماد على مساعدات دائرة العمل رقم 2( Arbeitslosengeld ll)

- ان كان لديك اطفال فمن الافضل لك ان تقدم معاملة طلب التجنس لأولادك اولا للأمان قبل تقديمها لك ولزوجتك

- كذلك في حالة وجود ولادة جديدة في السنة الجديدة من بداية 01/01/2005 ولديك اقامةمفتوحة فانه يستحق للمولود التجنس ايضا .

 

في بداية السنة الجديدة سيتغير نظام الرعايةالاجتماعية في المانيا وسوف نحاول ان نلخص التغييرات على شكل نقاط اتمنى ان تساعدك في فهم الواقع الالماني الجديد علما انه سنطبق على الالماني والاجنبي ونحن منهم على حد سواء .

ينقسم نظام الرعاية الاجتماعي الجديد الى قسمين بالنسبة لنا كعراقيين

أ‌- اللاجئين المعترف بهم حسب المادة 16 أ والمادة 51 والذين لهم اقامات اعطت لهم ضمن قوانين الاجانب كالمتزوجين من الالمان ان كان دكرا اوانثى

ب‌- مقدمي طلب اللجوء الذين لم تحسم قضاياهم ووالذين اغلقت ملفاتهم .

سنتحدث اولا عن القسم الاول

أ‌- اللاجئين المعترف بهم حسب المادة 16 أ والمادة 51 والذين لهم اقامات اعطت لهم ضمن قوانين الاجانب كالمتزوجين من الالمان ان كان ذكرا او انثى…

1- من الذي يشمله هذا النظام ؟

كل الذين في الفقرة أ من سن 15 الى 65 سنة الذين لهم الحق بالعمل أي كل الذين بأمكانهم العمل على الاقل ( 3 ساعات يومية ..).. ما معنى ذلك ..؟… يعني هذا النظام يشمل الاصحاء الذين بأمكانهم العمل وليس لهم عوق يحول دون ذلك بغض النظر ان كانوا الان عاملين او عاطلين عن العمل .

أذن النظام يشمل ويلزم الجميع دون المرضى الذين لهم تقارير طبية

عليهم ان يسجلوا في دائرة العمل في مناطق سكناهم

2- ومن يشمل بعد ايضا ؟

يشمل الام التي ترعى طفلها الوليد لمدة ثلاث سنوات والذين ايضا يعتنون بكبار السن وذوي الدخل المحدود .

3- وماذا عن الاطفال دون سن 15 سنة؟

ايضا يجب ان يسجلوا من خلال ذويهم عند دائرة العمل لمنحهم المساعدات .

4- وماذا عن المرضى ؟؟

عليهم التسجيل في دائرة الرعاية الاجتماعية Sozialamt في مناطق سكناهم وسوف يحسب لهم مبلغ المساعدات نفس مبلغ المساعدات في حالة تسجيلهم في دائرة العمل سوى ان مساعداتهم ستكون ضمن نظام الرعاية الاجتماعية .

5- وماذا عن مبلغ المستحق بعد التسجيل في كل المقاطعات الالمانية؟

هناك فرق بين شرق المانياوغربها والعزاب والمتزوجين للذين يعيشون في شرق المانيا اعزب /331 يورو ومتزوج او متزوجة/ 297 يورو اما في غرب المانيا اعزب/ 345 يورو والمتزوج او المتزجة /310 يورو + ايجار الشقة والتدفئة 50 يورو + مبلغ للمرأة الحامل + اذا كانت/كان وحيدة/ وحيد ترعى طفلها / طفله او مسن اومسنة (119) يورو + وايضا في السنة الاولى من تسجيل عاطل عن العمل بالنسبة للذين يشتغلون 160 يورو والسنة الثانية 80 يورو + هناك مساعدات اضافية لمن لهم اطفال ودخلهم محدود بأمكانهم املاء استمارة (( مساعدات اضافية )) وقد اعلنت عنها في وقت سابق من الاسبوع الماضي في صحف الانترنيت وممكن استنساخ الاستمارة من صفحة اللاجئ على عنواننا التالي www.asylinfo.de + وهناك عملية حسابية ونسبة مئوية للدخل مطروحا من الدخل ( ممكن الرجوع الى كيفية حسابها في صفحتنا اللاجئ www.asylinfo.de .

ولتوضيح ما ذكرناه نسوق بعض الامثلة لتكون الصورة واضحة / مبدئيا امثلتنا ستكون مقارنة بين النظام القديم الذي سينتهي بعد اسبوعين في 31/12/2004 والجديد الذي يبدأ في 1/1/ 2005

Arbeitslosengeld (AlG) المساعدات المالية الاولى للعاطلين عن العمل مباشرة

Arbeitslosenhilfe(AlHi) المساعدات المالية الثانية للعاطلين عن العمل المعمول بها لغاية 13/12/2004 الملغية

Arbeitslosengeld (AlG l) المساعدات المالية الاولى للعاطلين عن العمل وأقصاه في النظام الجديد سنتين فقط

Arbeitslosengeld ll (Alg ll)المساعدات المالية الثانية حسب النظام الجديد وهي بمثابة او تساوي مساعدات الرعاية الاجتماعية Sozialamt

هذه المختصرات تفيدك في الامثلة الآتية وسترى في المثال الاول هو لشخص يسكن لوحده وله مدخول اجمالي 1500 يورو وشخص آخر مدخوله الشهري الاجمالي 3000 يورو

وفي المثال الثاني امرأة في عمر الثلاثين مع طفلها ست سنوات وتحصل على دخل 1000 يورو

وامرأة اخرى تحصل على 2500 يورو

وفي المثال الثالث رجل وزوجته واجمالي مدخولهم 2620 يورو

واليكم هذه الامثلة……

Beispiele:

ALT (bis 31.12.2004)

ò

Beispiel 1:

à alleinstehender Bezieher von Alhi (50 Jahre) OST

à Wohnung: 40 m², Miete (warm): 5,50 €/m² (max.) + 50,- € Heizkosten

Einkommen (Brutto): 1.500,00 €

AlG (für 6 Monate): 716,13 €

AlHi: 552,00 €

Einkommen (Brutto): 3.000,00 €

AlHi: 905,00 €

Beispiel 2:

à Alleinerziehende Frau, 30 Jahre, 1 Kind, 6 Jahre

à Wohnung: 60 m², Miete (warm): 5,50 €/m² (max.) + 60,- € Heizkosten

Einkommen (Brutto): 1.000,00 €

AlHi (inkl. Wohngeld

und Kindergeld): 603,00 €

Einkommen (Brutto): 2.500,00 €

AlHi (inkl. Wohngeld

und Kindergeld): 1.032,00 €

Beispiel 3:

à Ehepaar, beide ehemals erwerbstätig

à Miete + Heizung: 405,- €

Gesamtbrutto: 2.620,00 €

AlHi: 1.088,00 € (2*544)

NEU (ab 01.01.2005)

ò

Beispiel 1:

à alleinstehender Bezieher von Alhi (50 Jahre) OST

à Wohnung: 40 m², Miete (warm): 5,50 €/m² (max.) + 50,- € Heizkosten

Einkommen (Brutto): 1.500,00 €

AlG I (für 6 Monate): 716,13 €

AlG II: 601,00 € (=331+220+50)

Einkommen (Brutto): 3.000,00 €

AlG II: 601,00 € (=331+220+50)

Beispiel 2:

à Alleinerziehende Frau, 30 Jahre, 1 Kind, 6 Jahre

à Wohnung: 60 m², Miete (warm): 5,50 €/m² (max.) + 60,- € Heizkosten

Einkommen (Brutto): 1.000,00 €

AlG II:

(331+119+207+330+60-154=) 893,00 €

Einkommen (Brutto): 2.500,00 €

AlG II:

(331+119+207+330+60-154=) 893,00 €

Beispiel 3:

à Ehepaar, beide ehemals erwerbstätig

à Miete + Heizung: 405,- €

Gesamtbrutto: 2.620,00 €

AlG II: 1.001,00 € (2*298 + 405)

القراء الاعزاء

ستلاحظ هناك فروقات بين النظام القديم والجديد حسب المدخولات الواردة الشهرية عند انتهاء عقد العمل او عند تركك العمل

1- اين تكمن (فوائد) هذا النظام ؟… ممكن للذين ليسوا لهم عمل هناك بعض الزيادات البسيطة في مدخولاتهم + ممكن ايضا فرصة للدراسة عبر دائرة العمل تطويرية او تنمية كفاءة .

2- اين تكمن سلبيات هذا النظام ؟… للعاملين ومدخولاتهم عالية وعند البطالة سيكون او ستكون مدخولهم من المساعدات المالية الثانية للعاطلين عن العمل الشهرية اقل بكثير من النظام الاجتماعي القديم الذي سينتهي في 31/12/2004 . وكذلك سوف لاتدفع دائرة العمل اي زيادة في مصاريف التدفئة مثلا او اي اشكالية تتعرض لها كالنقل او التامينات عند تحويل اوتأجير شقة جديدة. ايضا المساعدات للعاطلين عن العمل ستكون ضمن الجدول التالي وهي قليلة قياسا في النظام القديم واليك هذا الجدول يوضح فترة العمل بالاشهر والعمر وعدد الاشهر التي يستحق بها ان يأخذ المساعدات الشهرية الاولية بعد تركه للعمل .

جدول …..

Übersichtstabelle Arbeitslosengeld I – Ansprüche ab 01.01.2005

nach Versicherungspflichtverhältnissen mit einer Dauer von insgesamt mindestens … Monaten

und nach Vollendung

des …. Lebensjahres

… Monate

12

6

16

8

20

10

24

12

30

55

15

36

55

18

ب – مقدمي طلب اللجوء الذين لم تحسم قضاياهم ووالذين اغلقت ملفاتهم .

بالنسبة لمقدمي طلب اللجوء واللذين اغلقت ملفاتهم فأنهم ليسوا معنين بالامر للاسف Hartz IV هذا يعني انهم في حالة ايجادهم فرصة للعمل واعتمادهم على انفسهم دون اخذ مساعدات من دائرة الرعاية الاجتماعية فسوف يحصلون بعد سنة او عدة سنين الذين اشتغلوا بعد انهاء عقدهم او انتهاء عملهم سوف يحصلون فقط على (( l Arbeitslosengeld (AlG المساعدات المالية للعاطلين عن العمل وأقصاه في النظام الجديد سنتين فقط )) هذا الذي ذكرناه لم يتغير بقية كما هو في النظام القديم والنظام الجديد ولكن سوف لم يتمتع بالمساعدات العاطلين عن العمل ضمن النظام الجديد Hartz IV

Arbeitslosengeld ll (Alg ll)المساعدات المالية حسب النظام الجديد وهي بمثابة مساعدات الرعاية الاجتماعية Sozialamt

اين الفرق او المشكلة في هذا ما دام لاتوجد تقريبا فروقات تذكر من الناحية المادية ؟

سوف لا يحصل اي امكانية دراسة تأهيلية عن طريق دائرةالعمل وايضا سوف لا يحسب في سوق العمل كعاطل عن العمل وطبعا لايتمتع بالمساعدات الشهرية لأطفاله …الخ

مع خالص تحياتي

وكل عام والعراق وانتم بالف خير ومحبة

كامل زومايا

لا يريد احد من ال 1400 عراقي من كردستان العودة طوعيا الى بلدهم، فكان هؤلاء قد حصلوا سابقا على الاقامة المؤقتة في السويد ، ومن الممكن عمليا ابعادهم قسريا.

وكانت دائرة الهجرة قد سلمت الى الشرطة حالة واحدة بهدف تنفيذ عملية التسفير ، ولكن الحكومة الكردية ترفض استقبال مواطنيها.

فقبل يومين التقى ممثلين من الحكومة السويدية بوفد عراقي لمناقشة امر اللاجئين العراقيين. ولكن الأكراد ثبتوا على موقفهم برفض استقبال هؤلاء اللاجئين، قائلين “لدينا مشاكل كبيرة في المنطقة مع اللاجئين القادمين من الاجزاء الاخرى من العراق.”

وكانت محكمة الهجرة قد اصدرت في شهر شباط الماضي قرارا اكدت فيه على ان الوضع في كردستان مستقر وبامكان الناس العودة الى هناك. واتخذت دائرة الهجرة ايضا قرارا توجيهيا، يأخذ نفس منحى قرار محكمة الهجرة.
ولكن يعتقد لارش ادمان محامي احد اللاجئين الاكراد الذين صدر قرار بطردهم بانه لايمكن تنفيذ قرار الطرد، مشيرا الى أن “المشاكل البيروقراطية مع الاكراد لايمكن حلها”، حسب رأيه.

وينتظر أن تصدر مفوضية اللاجئين التابعة للامم المتحدة UNHCR بعد اسابيع معدودة توجيهاتها الجديدة حول حاجة اللاجئين العراقيين للحماية، وتفسر التوجيهات الحالية حول الاشخاص القادمين من شمال العراق باشكال مختلفة.

ومن جانبه يرى وزير الهجرة السويدي توبياس بيلستروم انه من الممكن اعادة اللاجئين الى اجزاء معينة من شمال العراق، ويخالفه الراي هذا كل من حزب اليسار ومنظمة العفو الدولية الذين يعتقدان انه ولاسباب انسانية لايمكن ارغام اي شخص بالعودة القسرية.
وتقول الخبيرة القانونية مادلين سيدلتز من منظمة العفو الدولية – بالنظر للتطورات السلبية في العراق يمكنني التنبوء بأن مفوضية اللاجئين ستثبت في تقريرها القادم انه حتى الاشخاص القادمين من شمال العراق بحاجة الى الحماية.

ويحاول جزء من العراقيين ممن يرفضون العودة الى بلدهم ان يتم اعادة النظر في قضيتهم من قبل دائرة الهجرة وذلك بتقديم رسالة تثبت وجود ظروف جديدة تحيط بقضيتهم. ولكن العشرات من تلك الطلبات قد تم رفضها في كل من مالمو ويتوبوري.
ويقول هنريك فينمان المدير القانوني في دائرة الهجرة في رده على سؤال حول سبب اتخاذ قرار لايمكن تنفيذه عمليا-
“ان من واجبنا ان نتبع قانون الاجانب.” ويضيف وكيل الوزارة نيكلاس كيبون- “سنستمر في مفاوضاتنا مع الاكراد.”

من ليسبث برانباري، انا بيرشون/ جريدة داغنس نيهتر الصباحية

ترجمه من السويدية س ع ع/ خدمة عنكاوا كوم

واشنطن: طلحة جبريل لندن: «الشرق الأوسط» – بينما رجحت مسؤولة اميركية ان يرتفع عدد اللاجئين العراقيين الذين سيمنحون حق اللجوء في الولايات المتحدة،
وقالت الن ساربري مساعدة وزيرة الخارجية الاميركية للسكان واللاجئين والهجرة، إن رقم 7000 ليس رقماً نهائياً بل ان العدد قابل للزيادة حتماً، وأعلنت ان مؤتمراً اقليمياً سيعقد الشهر المقبل حول اللاجئين العراقيين في جنيف. وقالت ساربري التي عادت من جولة في المنطقة شملت سورية والأردن، إن التقديرات التي توفرت لها حالياً حول عدد اللاجئين العراقيين في دول الجوار، تضع سورية في مقدمة هذه الدول التي تستضيف لاجئين عراقيين، حيث يوجد حوالي 1.2 مليون لاجئ في سورية، في حين يستضيف الاردن 750 ألف لاجئ، ومصر 120 ألف لاجئ ولبنان 40 ألف لاجئ ، بيد انها اشارت الى انها لا تمتلك ارقاما عن عدد اللاجئين العراقيين في ايران، خاصة ان معسكرات اللاجئين هناك كانت قد أغلقت عقب سقوط نظام الرئيس السابق صدام حسين. وقالت إن اعداد اللاجئين لا يمكن القول إنها دقيقة ونهائية.

وقالت ساربري إن عدداً كبيراً من اللاجئين العراقيين شرعوا في العودة الى بلادهم قبل فبراير (شباط) 2006، بيد ان تفجير «مرقد الامامين» في سمراء ذلك الشهر جعل عدداً يقدر بحوالي 300 الف ينزحون من جديد.

وقالت في لقاء مع مجموعة من المراسلين امس في واشنطن، إن برنامج المساعدات الذي اطلقته واشنطن لمساعدة اللاجئين العراقيين لا يهدف الى توطينهم في دول الجوار خاصة سورية والاردن، كما ان الدولتين لا ترغبان في استضافتهم «كلاجئين» بل «أشقاء عرب»، خشية ان تتكرر تجربة المخيمات الفلسطينية في البلدين.

وأضافت إن واشنطن تركز حالياً على توفير الدراسة للتلاميذ العراقيين، مشيرة الى ان هناك 200 ألف طفل عراقي في سن الدراسة لجأوا الى كل من سورية والأردن، وقالت إن منظمات دولية غير حكومية قالت إن الاولاد الذين يتابعون دروسهم في المدارس السورية، يتعايشون مع ظروف صعبة. بل يتعرضون لمضايقات ذات طابع عنصري، لكن الأمر يختلف بالنسبة للبنات. وأشارت ساربري الى ان معظم المسيحيين العراقيين الذين فروا من بلادهم يفضلون التوجه نحو سورية، نظراً لوجود مسيحيين سوريين. وأشارت الى ان توفير دعم إضافي للبرنامج من طرف الكونغرس، سيجعل الرقم يرتفع حتماً، كما ان السفارات الاميركية يمكن ان تمنح حق اللجوء لآخرين خارج نطاق العدد المشار اليه، اضافة الى ما ستقترحه المنظمات غير الحكومية. وقالت إن واشنطن أعربت عن استعدادها لاستقبال سبعة آلاف شخص بعد ان اعلنت المفوضية العليا للاجئين ان هناك 20 ألفا تنطبق عليهم الشروط. وقالت إن الدفعة الاولى الذين تنطبق عليهم شروط اللجوء عددهم حالياً 400 من سورية و 700 من تركيا. وأعلنت ساربري ان مؤتمراً حول اللاجئين العراقيين سيعقد في جنيف يومي 17 و18 ابريل (نيسان) المقبل، وستشارك فيه جميع دول المنطقة بما في ذلك سورية وإيران.

الى ذلك، اشارت الاحصاءات الاولية التي نشرتها المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة، امس، الى ان العراقيين قد شكلوا اكبر مجموعة من طالبي اللجوء الى الدول الصناعية في عام 2006.

ففي ذلك العام، طلب 22 ألف عراقي اللجوء الى هذه الدول مقابل 12500 في 2005، أي بزيادة تقدر بـ 77% بحسب المعلومات التي جمعتها المفوضية من حكومات خمسين دولة صناعية.

وقالت المفوضية «ان الزيادة التي تعكس تزايد العنف الطائفي في العراق»، كانت كبيرة جدا أثناء الفصل الاخير من عام 2006 مع 8100 طلب لجوء في 36 دولة قدمت معطيات شهرية.

وأضافت المنظمة «ينبغي العودة الى عام 2002 الذي سبق سقوط النظام العراقي السابق لنعثر على اكثرية عراقية بين طالبي اللجوء». وفي تلك السنة، سجلت الدول الصناعية رقما قياسيا من 50 ألف طلب لجوء لعراقيين.

وكانت السويد في عام 2006 اول وجهة للعراقيين بين الدول الصناعية مع حوالى تسعة آلاف طلب لجوء تليها هولندا (2800) وألمانيا (2100) واليونان (1400).

ويقيم حاليا حوالي مليوني عراقي خارج بلادهم التي تقع ضحية أعمال عنف، وخصوصا في الدول المجاورة مثل سورية (مليون) والأردن (750 ألفا) وهؤلاء لا تشملهم الاحصاءات المتعلقة بالدول الصناعية

لاول مرة تعتمد دائرة الهجرة على المنظمات التطوعية في عملها على تشجيع اللاجئين في العودة الى بلدانهم وهذا يخص 1400 عراقي من المناطق الكردية في شمال العراق والذين كانوا قد حصلوا سابقا على الاقامات المؤقتة وانتهت تلك الاقامات.

تريد دائرة الهجرة وبالتعاون مع المنظمات التطوعية تشجيع العراقيين بالعودة الطوعية الى بلدهم.
ستشتري دائرة الهجرة هذه الخدمات مقابل 2500 يورو تكلفة كل شخص ( حوالي 23000 كرونة ) . يقع مقر هذه المنظمة التطوعية في المانيا تسمى بAGEF.سيكون الاتفاق ساريا لمدة عامين.
تعمل المنظمة الالمانية المذكورة في عدد من البلدان منها كوسوفو وافغانستان. وحسب احد موظفي دائرة الهجرة ان للمنظمة المذكورة علاقات تعاون متطورة مع بريطانيا .
تعمل AGEF كوسيط بين رب العمل واللاجيء العائد الى بلده ويمكن ان تدفع المنظمة الراتب في بداية التوظيف.

  • عدد الزوار

    • 871272 الزوار
  • Archives
    الاخبار حسب التاريخ
    July 2014
    M T W T F S S
    « Jan    
     123456
    78910111213
    14151617181920
    21222324252627
    28293031  
    التسجيل في موقعنا

    انضموا الى قائمتنا البريدية لأستلام الرسالة ألأخبارية

    ألأسم:

    البريد ألألكتروني:

    التاكد من العنوان البريدي رجاء ,سيصلك تاكيد بصحه التسجيل علئ البريد ألألكتروني

    google